Chargement de la page en cours... 


Journal

Nouveauté!

                                                          ثناوية الاعدادية  الفهرية
                                                                        
                                                        

الجديد في الأنشطة    

  

العطل المدرسية والفترات البينية 2009/2010

ر.ت

العطل المدرسية والفترات البينية

تواريخها

عدد الأيام

1

عيد الفطر

من يوم 29 رمضان 1430 إلى يوم ثاني شوال 1430

3 / 4

2

المسيرة الخضراء

يوما الجمعة والسبت  06  و 07 نونبر2009

02

3

عيد الاستقلال

يوم الأربعاء 18 نونبر 2009

01

4

عيد الأضحى

أيام 9 و 10 و 11 و 12 ذي الحجة 1431

04

5

فاتح محرم

يوم فاتح محرم 1431

01

6

فاتح السنة الميلاديةيوم الجمعة فاتح يناير 2010

01

7

ذكرى تقديم عريضة الاستقلال

يوم الاثنين 11 يناير 2010

01

8

عطلة نهاية الدورة الأولى

من يوم السبت 30 يناير 2010 إلى يوم الأحد 07 فبراير 2010

09

9

عيد المولد النبوي

أيام 10 و 11 و 12  و 13 ربيع الأول 1431

04

10

عيد الشغل

يوم السبت فاتح ماي 2010

01

 

عطل جهوية

 

04

 

المجموع

31 / 32

 

ر.ت

الفترات البينية

تواريخها

عدد الأيام

1

الفترة البينية الأولىمن يوم الأحد 13 دجنبر 2009 إلى يوم الخميس 17 دجنبر 2009

05

2

الفترة البينية الثانيةمن يوم الأحد 28 مارس 2010 إلى يوم الأحد 04 أبريل 2010

08

 

المجموع

                                                         فاطمة الفهرية                                                   

لكل عظيم في هذه الدنيا نهاية حتمية و ذلك لخضوع المخلوقات لسنن الحياة التي من بينها الموت إلا أن الشخص الذي يموت ويخلف من ورائه أعمالا جليلة فإن أعماله ستخلده .وفاطمة الفهرية من بين أولائك الأشخاص الذين سجلوا أسماءهم في سجل العظماء سواء بمنتجاتهم الأدبية  أو الفكرية أو العلمية, فهذه الإنسانة ذاقت مرارة الهجرة من مدينتها القيروان. ولعل سبب هجرتها أن إدريس الثاني كان يسند المناصب المهمة في الدولة للعرب كتعيين : عمر بن مصعب الأزدي وزيرا  و أبو الحسن كاتبا خاصا كما عين منهم قضاة وكانت لهذه التعيينات عواقب وخيمة بحيث أن البربر قاموا بعدة ثورات كثورة بهلول المضغري القائد المحنك الذي خلع بيعته لإدريس الثاني  وأعلن البيعة للعباسيين كما قام أيضا إسحاق الأوربي   بثورة لنفس الأسباب لهذا أصبحت الدولة تعيش أزمات وثورات داخلية فلجأ إدريس الثاني  إلى استقطاب عرب القيروان و أسكنهم  بعدوة القيروان بينما أسكن عرب الأندلس في عدوة الأندلس . نعم كان من بين الوافدين على مدينة فاس امرأة ثرية صالحة تسمى فاطمة بنت محمد الفهري  وتدعى بأم البنين و ذكـر ابن القاضي في هذا: " لما كثر الواردون على فاس في أيام يحيى بن محمد بن إدريس كان ممن قدم عليها و وفد إليها من القيروان محمد بن عبد الله الفهري و نزل بعدوة القرويين مع أهل بلده الذين وفدوا معه فمات و ترك ابنتين وهما : فاطمة المدعوة بأم البنين و مريم و تحصَّل لهما بالإرث مالا كثيرا و رغبتا في أن يتم صرفه في وجوه من أعمال الخير فعلمتا باحتياج الناس إلى جامع كبير في فاس لضيق الجامعين القديمين بالناس فشرعت فاطمة في بناء جامع القرويين ومريم في بناء جامع الأندلس ."

لكن هناك رأي آخر حول ثرائها يقول : " ورثت عن زوجها و إخوتها مالا كثيرا فلما نزلت بعدوة القيروان و رأت ذلك الموضع أعجبها وفكرت في بناء مسجد للصلاة و تدريس العلم تقربا إلى الله و شكرا على نعائمه التي وهبها إليها فاشترت أرضا كانت في ملك رجل من قبيلة هوارة ورثها عن أبيه الذي امتلكها أيام تأسيس فاس . وفعلا شرعت في بناء هذا المسجد يوم السبت فاتح رمضان سنة 245 هـ وتم بناء الجامع في عهد يحيى بن محمد الذي وصلت الدولة في زمنه أوج عزها سلطانها ." ومهما اختلفت أسباب ثرائها فإن ثمار هذه الأموال لم تختلف بحيث أننا نجدها في الأخير فكرت في بناء هذا المسجد العظيم بمالها الخاص . ويضيف ابن القاضي: " وتم على نحو ما أرادته وذلك بمطالعة الأمير يحيى و لم تزل صائمة من يوم أُسِسَ إلى أن اكتمل بناؤه وصلَت فيه شكرا لله تعالى الذي وفقها في ذلك. " وقد كان جامع القرويين أول جامعة إسلامية أسست في العالم الإسلامي ثم تأسست بعدها جامعة الأزهر الشريف بمصر التي بناها الفاطميون الذين ينحدرون من أصل مغربي . وصارت القرويين على مر الأيام كعبة يحج إليها الطلاب من كافة الأصقاع والبقاع و تخرَج منها المئات من علماء الدين و فطاحل العلم واللغة الأدب . الذين سجلت أسماؤهم في سجل التاريخ العريق و خلدوا النبوغ في أسفار الغرب و الشرق و هكذا يمكن القول بأن فاطمة الفهرية لم تمت و إن كان جسدها مواريا التراب .

 

   مقال أنتجته التلميذة  : بونوة فوزية

             والتلميذة : بوعزاوي سمية


 

 

إعدادية في الريْعان تابعة لأكاديمية وجدة - الجهة الشرقية - ، تتموقع وسط مدينة بركان في المغرب الأقصى ، استمدت اسمها من جذور التاريخ ، متيمّنةً بامرأة عظيمة كريمة ، هي فاطمة بنت محمد الفهري التي سجل التاريخ مآثرها بمداد من فخر..

تأسست الإعدادية وفتحت أبوابها للتلاميذ في العام الدراسي 1970/1971م ، و كانت تدرس فيها آنذاك الفتيات فقط  إلى حدود العام 1990/1991م حينها أصبحت مختلطة.
كانت السيدة : حجي فاطمة هي أول مديرة للإعدادية عند افتتاحها ، وشغلت هذا المنص
ب من بعدها القادري بوتشيش الطاوس،ثم الحسين بن أحمد ثم عبد الحكيم بوطيبي المدير الحالي.

" الفهرية " في الوقت الراهن ، تضم خمسة أجنحة..جناحان خاصان بتدريس العربية و الفرنسية و الرياضيات و التربية الإسلامية و الموسيقية و النسـوية ، و تتوزع مواد العلوم الفيزيائية و الطبيعية و الاجتماعيات على بقية الأجنحة الأخرى..كما تضم ملعبا رياضيا ، و داخلية تؤوي 146 تلميذة ، ويوجد في الإعدادية في هذا العام (2008/2009) ما مجموعه 1484 تلميذا   (لمزيد من التفاصيل انظر قسم إحصائيات).

من هذه المؤسسة ، و على امتداد ثمانية وثلاثين سنة خليْن ، مئات الأطر بوزنها الفكري و العلمي و السياسي في المغرب ، خرّيجات و خرّيجو الجامعات و المعاهد الوطنية و الغربية ، تتلمذوا على يد خِيرة المربّين.

يعتبر التعليم الإعدادي الثانوي مرحلة تربوية تعليمية إجبارية مدتها ثلاث سنوات ، تنتهي بنيل دبلوم التعليم الإعدادي الثانوي للتوجه إلى سلك الجذوع المشتركة.

المدارس الروافد:

 مدرسة أسماء بنت أبي بكر   -   مدرسة الإمام علي   -   مدرسة المسيرة   -   مدرسة الانبعات  -  مدرسة 11 يناير  -  مدرسة الأمل الخاصة


                     سعادة المدير